مربية للتنازل 

مربية للتنازل 

مربية للتنازل 

مربية للتنازل 

مكتب الشمري بالرياض لتنازل الخادمات يقوم بتوفير شغالات جميع التخصصات فسواء كانت في الطهي او مربية او عاملة منزلية

المربية هي التي تقوم بتعليم الأطفال في مرحلة رياض الأطفال وتحاول تحقيق الأهداف التربوية التي يتطلبها المنهج،

مع مراعاة الخصائص العمرية لتلك المرحلة، وهي التي تتمتع بالإضافة إلى تمتعها بمجموعة من الخصائص الشخصية والاجتماعية

والتربوية المختلفة عن معلمي المراحل العمرية الأخرى،كما تقوم بإدارة وتنظيم الأنشطة في مساحة النشاط وخارجها هم أولئك

الذين

كما تلعب مربيات رياض الأطفال العديد من الأدوار وتؤدي مجموعة واسعة من المهام التي تتطلب مهارات فنية مختلفة يصعب

تحديدها وتفصيلها. فبالإضافة إلى المهام التوجيهية المتعلقة بتطوير كل طفل في مرحلة حساسة من حياته،

فإن المربيات مسؤولات عن كل ما يتلقاه الطفل، وتبدأ هذه المرحلة بالتخطيط وتستمر بالتنفيذ وتنتهي بالتقييم والمراجعة.

وبما أن المربيات على اتصال دائم بالطفل، فإنهن يلعبن دورًا مهمًا في تطوير العملية التعليمية.

ما هو دور مربية رياض الأطفال؟

دور مربية رياض الأطفال كأم بديلة عن الأم

يتعدى دور المربية في رياض الأطفال تعليم الأطفال وتلقينهم المعلومات، وهو دور له العديد من الوجوه والخصائص.

من حيث التعامل مع الأطفال الذين تركوا أمهاتهم وعائلاتهم لأول مرة وهم في بيئة جديدة وغير مألوفة،

فهي بديلة لأمهاتهم ومهمتها التكيف والتناغم معهم.

 

أفضل مربية في الرياض

مربية للتنازل 
مربية للتنازل

قد تحتاج الأمهات إلى استئجار مربية للتنازل أو جليسة أطفال في الرياض، حتى لو كان ذلك على أساس دوام جزئي،

سواء كانت أم عاملة، أو شخص يحتاج إلى رعاية مؤقتة للأطفال بسبب وظيفة محددة المدة،

أو شخص يريد أن يكون لديه بعض الوقت الشخصي لنفسه.

عند البحث عن مربية أو جليسة أطفال، تواجه الأمهات السؤال الأهم: أيهما أنسب لرعاية أطفالهن: مربية أم جليسة أطفال؟

الفروق بين المربيات وجليسات الأطفال

قبل الاختيار، عليك معرفة الفرق بين المربية وجليسة الأطفال. المربية هي الشخص الذي يعمل بدوام كامل أو جزئي،

وغالباً ما يتم اختياره على أساس شهادته المهنية أو خبرته في مجال رعاية الأطفال،

ويكون مسؤولاً عن الرعاية البدنية والاجتماعية والعاطفية للأطفال، بالإضافة إلى مساعدتهم في واجباتهم المدرسية.

وبعبارة أخرى، تُعد جليسات الأطفال جزءًا من تربية الطفل، ويمكن أن يعملن في المنزل مع الأسرة أو يعملن خارج المنزل إذا كن يعملن بدوام جزئي.

كما يتم توظيف جليسات الأطفال على أساس العمل بالساعة ويتم استدعاؤهن عند الحاجة، على سبيل المثال لتوفير رعاية الأطفال

عندما يكون الوالدان خارج المنزل. ويقتصر عملهم على مراقبة الأطفال والحفاظ على سلامتهم حتى عودة الأم.

 

دور المربية في التعليم والتلقين

 

يجب أن يكون دور المربية دور المربي الخبير في فن التلقين والتحفيز.

دور المربي باعتباره أساس قيم المجتمع

المربية هي أساس قيم المجتمع، وعليها مهمة التنشئة الاجتماعية للطفل بطريقة مناسبة،

وربطه بقيم وتقاليد المجتمع الذي يعيش فيه، فهي أساس قيم المجتمع.

دور المربية كحلقة وصل بين المنزل ورياض الأطفال

المربيات أيضاً هن حلقة الوصل بين الروضة والمنزل، حيث أنهن قادرات على اكتشاف خصائص الطفل ومساعدة الوالدين في حل

المشاكل التي تقف عائقاً في طريق مسيرة الطفل التعليمية!

دور المربي باعتباره الشخص المسؤول عن التنظيم والحفاظ على النظام في التعليم

من أساسيات مهمة المربي التربوية توفير النظام المقترن بالحرية في الروضة، ومن أساسيات مهمة المربي التربوية توفير النظام

المقترن بالحرية في الروضة، والاضطراب من أكبر العقبات في هذه المهمة.

والمربي الناجح هو الذي يجمع بين الانضباط والحرية في نفوس الأطفال ويشجعهم على التعبير الإبداعي الحر بروح المحبة والطاعة

والاحترام المتبادل.

دور معلمة رياض الأطفال كمربية ومتعلمة

يجب على معلمة رياض الأطفال أن تواكب باستمرار كل ما هو جديد في مجالات التربية وعلم النفس، وأن تطور تعليمها وتنمي كفاءتها في الأساليب التربوية الحديثة.

معلمات رياض الأطفال كمستشارين نفسيين تربويين

معلمة رياض الأطفال قادرة على التعرف على قدرات الأطفال واهتماماتهم وميولهم وقدراتهم وتحديد الأنشطة والأساليب

والتقنيات المناسبة التي تتناسب مع خصائص كل طفل. كما يجب على معلمة الروضة تحديد المشاكل التي يعاني منها الطفل،

والتعاون مع الأخصائي النفسي في علاج هذه المشاكل واتخاذ التدابير الوقائية للطفل قبل ظهور مشاكل نفسية أخرى!

 

ما هي الأسئلة التي يجب أن تطرحها قبل تعيين مربية أطفال؟

بما أن المربية هي جزء من العائلة وجزء من تربية الطفل وستقضي سنوات مع العائلة،

عليك التأكد من أنها جديرة بالثقة والكفاءة الكافية لتحمل هذه المسؤولية الضخمة.

قبل التعاقد مع المربية، يجب إجراء مقابلة مع جميع أفراد الأسرة، وخاصةً الأطفال الذين سيكونون في رعاية المربية،

كما يجب أن تُجرى المقابلة بحضور جميع أفراد الأسرة وطرح الأسئلة على المربية.

وفيما يلي أمثلة لبعض أهم الأسئلة التي يمكنك طرحها على المربية قبل اتخاذ قرار التوظيف

1.ما هي مؤهلاتك العلمية وخلفيتك التعليمية وشهاداتك ودوراتك التدريبية (التي يمكن التحقق منها)؟

2.ماذا هي خبرتك في العمل كمربية أطفال؟

3..هل لديك أي عادات تدخين أو عادات غير صحية؟

4.اذكر ما هي مهاراتك الخاصة خارج نطاق رعاية الأطفال (مثل مهارات الإسعافات الأولية والقدرة على قيادة السيارة)؟

5.ما هي أساليب التأديب التي تستخدمينها في تربية طفلك؟

6.اذكر ما هي الأنشطة التي تفضلين القيام بها مع الأطفال؟

7.كيف تتعاملين مع الخلافات مع الوالدين حول أساليب التربية؟

إلى أي مدى تستطيعين اتخاذ قرارات عاجلة بشأن الطفل (مثل القرارات العاجلة المتعلقة بسلامة الطفل أو صحته) دون الرجوع إلى الوالدين؟

8.اذكر ما هي مخاوفك بشأن وظيفتك؟

9.ما هو مستوى الراتب الذي تتوقعين الحصول عليه؟

إن إجاباتك على الأسئلة المذكورة أعلاه، بالإضافة إلى أسئلة أخرى،

كما ستحدد ما إذا كانت المربية مناسبة لك أم لا. وعند القيام بذلك،

ضعي في اعتبارك أن راحة طفلكِ وموافقتكِ على العمل شرطين أساسيين لتولي هذه الوظيفة.

 

تدريب جليسات الأطفال والمربيات

يتم تدريب جليسات الأطفال والمربيات من خلال توضيح بعض الأمور التي يحتاجون إلى معرفتها من أجل القيام بعملهم بفعالية:

  • كيفية الاتصال بالوالدين، بما في ذلك أرقام الهواتف والعناوين التي يمكن الوصول إليهم من خلالها في حالات الطوارئ.
  • تدابير السلامة والأمان في المنزل، مثل المواد الخطرة وطفايات الحريق وتدابير سلامة الطفل.
  • الروتين اليومي للطفل، بما في ذلك وقت النوم والقيلولة والوجبات والوجبات الخفيفة.
  • قواعد المنزل، بما في ذلك القواعد الواجب اتباعها من قبل الطفل، مثل الساعات المسموح بها لاستخدام الأجهزة الذكية،
  • والقواعد الواجب اتباعها من قبل المربية أو جليسة الأطفال، مثل عدم دعوة الزوار إلى المنزل أو الخروج بدون إذن.
  • الخيارات في حالة وقوع حادث أو أي حالة طارئة أخرى.

 

خصائص المربيات المحترفات

حيث تتمتع المربيات المحترفات بالخصائص التالية

  • تحب أطفالك وتستمتع بقضاء الوقت معهم.
  • دقيقة في مواعيدها.
  • تتواصل معك بسلاسة.
  • تحافظ على نظافة وسلامة طفلك.
  • تولي اهتماماً بتفاصيل طفلك وتهتم براحته ومهاراته.
  • وفي النهاية، فإن أهم مؤشر لاستمرار عمل المربية هو رضا الطفل ورفاهيته، ومدى نمو الطفل وتطوره بسبب وجود المربية.

وعلى الرغم من أهمية المربية في حياة الطفل، حيث أن الفاعل الرئيسي في رعاية الطفل وتربيته هي الأم، إلا أنها تستطيع الاستعانة

بالمربية ولكن لا تستطيع الاعتماد عليها بشكل كامل، ويتم ضمان سلامة وأمن تربية الطفل عندما تتابع الأم عمل المربية وتطبق

قواعد رعاية الطفل التي تتفق مع القيم الأخلاقية والدينية للأسرة هذه هي

 

مزايا المربيات

 

راحة البال ببقاء الطفل في المنزل
1 – البقاء في المنزل أمر مطمئن للآباء والأمهات. وعادةً ما يختلف إيقاع الحياة في مركز رعاية الأطفال عن إيقاع الحياة في المنزل مع رعاية المربيات.

2 – يمكنك، على سبيل المثال، استخدام الحفاضات القماشية، وهي غير مقبولة في مراكز رعاية الأطفال، أو اختيار الأنشطة الخاصة

بك لطفلك بدلاً من الاعتماد على مركز رعاية الأطفال. يتيح لكِ استئجار مربية أن تقرري كل يوم ما هو مهم بالنسبة لكِ.

3 – يسمح الاهتمام الفردي لطفلك بالشعور بالمكافأة في الوقت الذي يكبر فيه طفلك ويتفاعل مع الآخرين.

4 – غالبًا ما ترتبط المربيات بالأطفال الذين تحت رعايتهن، كما أن الارتباط الآمن ضروري أيضًا للنمو. وغالبًا ما تبقى المربيات السعيدات

في المنزل حتى يبدأ الطفل في المدرسة، مما يمنح الطفل الصغير شعورًا بالأمان.

5 – تقليل التعرض للجراثيم. العيب الرئيسي في دور الحضانة هو أن الأطفال الصغار يلتقطون جميع الجراثيم من حولهم،

وهذا ينطبق بشكل خاص على الرضع الذين لا يزال جهازهم المناعي حساسًا.

6 – مريحة لأنك لا داعي للقلق بشأن توصيل طفلك إلى الحضانة أو إحضاره إلى المنزل بعد العمل أو إبقائه في المنزل عندما يكون

مريضًا، ويمكنك تعديل جدولك حسب الحاجة – العمل والزيارات والتسوق وما إلى ذلك.

7 – غالبًا ما تكون الجليسات على استعداد لتولي مهام إضافية، مثل الأعمال المنزلية الخفيفة، إذا كنّ راضيات عن المنزل، خاصة أثناء نوم الأطفال، طالما أن الأجر مرضٍ.

 

 

 

يمكنك أيضا مشاهدة أعمالنا على السوشيال ميديا 

 

  pinterest     Facebook     twitter     youtube     Instagram 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
Scroll to Top